أخبار

موظفي كينيا المسيحيين يطالبون بترحيلهم من مدينة منظيرا الحدودية

بدأ مئات من موظفي الحكومة والمؤسسات المدنية المسيحيين استعداداتهم لمغادرة مدينة منطيرا في اقليم شمال شرق كينيا والذي تقطنه القومية الصومالية خوفا على حياتهم من استهداف حركة الشباب لهم ، ويأتي هذا الخوف بعد قتل حركة الشباب 28 من زملائهم في منطقة قريبة بمدينة منطيرا في الاقليم السبت الماضي  .

 كما ذكرت صحيفة (   Daily Nation ) الكينية في عددها الصادر أمس الثلاثاء : ” ان الحكومة رفضت طلب عشرات من الموطفين الحكوميين –والذين تجمعوا في المطار العسكري بمدينة منطيرا – بترحيلهم من المدينة حفاظا على حياتهم ، وفي المقابل طلبت الحكومة منهم بقائهم في المدينة ومزاولة أعمالهم ، ووعدت لهم بحفظ امنهم والاهتمام بسلامتهم ، ولكن الموطفين خائفون على حياتهم ولا يثقون بوعود الحكومة لهم ، ويصرون على بقائهم في معسكر الجيش حتى يتمّ ترحيلهم من المنطقة أو تتحسن الظروف الأمنية في تلك المنطقة .

 والجدير بالذكرأن كينيا هجمات عنيفة ومتكررة في داخل أراضيها بعد دخول القوات الكينية في الصومال ومقاتلة حركة الشباب في اقليمي جوبا السفلى والوسطى في الصومال، وذكرت كينيا أن من أسباب دخول قواتها إلى الصومال الحفاظ على امن واستقرار بلادها ، لكنّ ذلك أدى إلى غضب حركة الشباب وتنفيذ عمليات هجومية في داخل الأراضي الكينية 

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات