أخبار

بريطانيا تعرب عن قلقها من عدم الاستقرار السياسي في الصومال

اعربت الحكومة البريطانية هنا اليوم عن قلقها الشديد من حالة عدم الاستقرار السياسي في الصومال بعد قرار البرلمان الشروع في اجراءات سحب الثقة من رئيس الوزراء عبدالولي شيخ أحمد.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية البريطانية في بيان صحفي ان الخلافات السياسية ستؤثر على التقدم الإيجابي الذي احرزه الصومال في الفترة الاخيرة خصوصا في الجانب السياسي والامني والتنموي.

وحذر من ان الوقت لم يعد كافيا لتحقيق أهداف (استراتيجية 2016) ومن بينها تنظيم انتخابات عام 2016 داعيا جميع القوى السياسية في الصومال الى حل خلافاتها بالطرق السياسية وعن طريق احترام الاجراءات البرلمانية والعمل مع بعض من اجل مصلحة البلاد.

وكان رئيس الوزراء شيخ أحمد أجرى تغييرا وزاريا دون استشارة الرئيس حسن شيخ محمود والذي اعتبر في وقت لاحق التعديل ‘باطلا’ وحث الوزراء المعزولين على الاستمرار في مناصبهم.

وقدمت مذكرة لسحب الثقة من رئيس الوزراء يوم الخميس الماضي لرئيس البرلمان الصومالي وقعها نحو 140 نائبا حيث من المنتظر ان يعقد التصويت يوم السبت المقبل بعد نقاش في البرلمان الذي يضم 275 عضوا.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات