أخبار

واشنطن تحذر رعاياها في أوغندا من عمليات إرهابية

طلبت السفارة الأميركية في أوغندا من رعاياها الاحتماء في الوقت الذي تشن فيه السلطات الأوغندية عملية ضد »ما يشتبه أنها خلية إرهابية« في العاصمة كمبالا.

وقالت: »ننصح كل الرعايا الأميركيين بالبقاء في المنزل أو التوجه إلى مكان آمن.. السلطات الأوغندية تنظم عمليات ضد ما يشتبه أنها خلية إرهابية في كمبالا«.

وأعلنت السفارة الأميركية في كمبالا أن قوات الأمن الأوغندية أحبطت »اعتداء وشيكاً« أعدته حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة.

وقالت السفارة في بيان إن »السلطات الأوغندية أعلنت كشف خلية إرهابية للشباب في كمبالا«. وأضافت: »نبقى على اتصال بنظرائنا الأوغنديين فيما يستمر التحقيق حول ما يبدو انه كان تحضيراً لهجوم وشيك«. وأعلن الناطق باسم الشرطة الأوغندية فريد اينانغا أن الشرطة قامت باعتقال أشخاص وأحبطت »محاولة اعتداء إرهابي على إحدى منشآتها«.

وتابعت السفارة الأميركية:»لم نتلقَ معلومات حتى الآن عن أهداف محددة، والسلطات الأوغندية عززت الأمن في المواقع الرئيسة بما فيها مطار عنتيبي الدولي«. وكانت السفارة الأميركية وجهت تحذيراً الاثنين الماضي من احتمال رد المتشددين الصوماليين المرتبطين بالقاعدة على غارة جوية أميركية قتل فيها قائد حركة الشباب المتشددة قرب مقديشو.

يشار إلى أن أوغندا من أكبر المشاركين في قوة الاتحاد الإفريقي في الصومال. وسبق أن شن عناصر حركة الشباب هجمات في أوغندا في الماض

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات