أخبار

بالصور…تحت رعاية السفير الصومالي…حفل تكريم الطلاب الصوماليين في الكويت

الكويت٣احتفى اتحاد الطلبة الصوماليين في الكويت في امسية رائعة مليئة بفرح الاهالي بتخريج نخبة من الطلبة الخريجين والخريجات للعام الدراسي 2014/2013 من الثانوية العامة والعديد من المعاهد والكليات والجامعات المختلفة حول العالم.

اقيمت حفلة التكريم في مسرح عثمان عبدالملك في جامعة الشويخ – كلية الحقوق،ويعتبر هذا الحفل السادس على التوالي الذي يقيمه اتحاد الطلبة الصوماليين في دولة الكويت.

وقبل بداية الحفل امتلئت مقاعد المسرح بابناء الجالية الصومالية من الخريجين والخريجات واهالي الخريجين وعائلاتهم، وشهد الحفل حضور عدد من الشخصيات الرسمية البارزة من الجالية والمثقفين والفنانين، يتقدمهم عميد السلك الدبلوماسي العربي سعادة السفير عبدالقادر امين شيخ والقنصل الصومالي في الكويت أبيب موسى فارح والقائم بأعمال السفارة الجيبوتية في الكويت فارح علمي بالاضافة الى رئيس اتحاد الطلبة السيد جمال أويس شيخ.الكويت٢

بدء الحفل بعزف النشيد الوطني وايات من الذكر الحكيم تلى ذلك ترحيب العريفتين المتالقتين (ديقو محمود و فهمية اسماعيل) بالحضور وهنأتا الاهالي بتخرج ابنائهم و تلاها استعراض لطابور عرض الخريجين الخريجات الذي كان مميزا منظما وسط تصفيق حار من الحاضرين.

ألقى بعدها سعادة السفير عبدالقادر أمين كلمة أبدى فيها فخره واعتزازه بتخرج كوكبة من أبنائه وثمن جهود الأباء والأمهات في توفير كافة احتياجات أبنائهم في سبيل تحقيق النجاح والتفوق، وعبر عن امتنانه لدولة الكويت لدورها الرائد في دعم الشباب الصومالي بمنحه فرص مميزة للتعليم حيث قبل في هذه السنة حوالي 30 طالبا وطالبة في الجامعات والمعاهد في دولة الكويت.

 تقدم بعدها رئيس اتحاد الطلبة الصوماليين في دولة الكويت الاستاذ جمال اويس شيخ لالقاء كلمته وهنأ فيها الخريجين والخريجات واوضح ان هذه المرة الاولى التي يشارك فيها هذا العدد الكبير من الخريجين ووجه رسالة للطلبة بين لهم ان الاتحاد هي المظلة الشرعية للطلبة واستعرض اويس انجازات الاتحاد ودعا الطلبة الخريجين للمشاركة في تطوير الاتحاد ودعم مسيرة العطاء، وشكر اويس السفارة الصومالية والجالية على دعمهم المستمر لانشطة الاتحاد كما قدم الشكر والعرفان لادارة الاتحاد المميزين وكل الذين كان لهم دور في انجاح الحفل.الكويت٤

وكان نجوم الحفل ونورها هم الشباب الخريجين والخريجات عبروا خلالها عن فخرهم واعتزازهم بهذا الانجاز خلال كلمة الخريجين للطالب محمود عبدالباري الذي شكر السفارة والاتحاد على تنظيمهم لهذا الحفل المميز وكما واهدت الطالبة منى عبدي فرحة التخرج لاولياء الامور واختصرت فرحة التخرج في ثلاث كلمات (شكر وحب وامتنان).

وفي ختام الحفل المميز تم تكريم الطلبة الخريجين والخريجات بتسليم الدروع التذكارية والتقاط الصور الجماعية وسط أجواء فرحة عارمة وتبادل للتهاني والتبريكات وتمنيات بأن يكون التخرج هو نقطة البداية لتحقيق المزيد من النجاحات في الحياة العلمية والعملية للطلبة الخريجين والخريجات.

وتجدر الاشارة الى ان اتحاد الطلبة الصوماليين في الكويت عمل عديد من الأنشطة بمختلف انواعها الثقافية والتعليمية ويتواجد بالساحة النقابية الكويتية بقوة، علما بأنه أخرج العشرات من الوجوه شبابية الذين اصبحوا بعد ذلك قياديين بالهيئات الحكومية وغير الحكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى