أخبار

السلطات الصومالية تعدم ٣ عناصر من حركة الشباب

أعدمت السلطات الصومالية ثلاثة إسلاميين صوماليين متشددين ينتمون إلى حركة الشباب الإسلامية في العاصمة الصومالية، بحسب ما أعلنت عنه مصادر مسؤولة.

وقالت مصادر في الشرطة الصومالية إن هؤلاء الإسلاميين الثلاثة الذين شارك أحدهم في هجوم على القصر الرئاسي في 5 يوليو الماضي قد أعدموا في مدرسة عسكرية، أمس الأحد، في مقديشو، بعد أيام على صدور قرار بإعدامهم بتهمة القتل.

 وفي تصريح لوكالة “فرانس برس” قال عبدي محمد المسؤول في الشرطة إن “ثلاثة من عناصر حركة الشباب الإسلامية اتهموا في الهجوم الأخير على القصر الرئاسي قد أعدموا صباح اليوم (الأحد)”.

 وأوضح المصدر أن محكمة في العاصمة أصدرت على الثلاثة حكما بالإعدام قبل أيام.

 وقد أعدمت الرجال الثلاثة فرقة للإعدام في مدرسة الشرطة بمقديشو في حضور مسؤولين عسكريين وعشرات الأشخاص.

 وكان اثنان آخران من حركة الشباب الإسلامية اعترفا بقتل طالبة كانت تعمل في منظمة غير حكومية أعدما أمام الملأ في 15 يوليو في مقديشو.

صحيفة العرب اللندنية

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى