أخبار

بالصور…. مشاركة الصومال في أعمال الورشة الإقليمية حول أهمية وسائل الإعلام في توعية الناس بخطورة مرض الإيدز (السيدا) و الإلتهاب الكبدي الوبائي

عقدت المنظمة الاسلامية للتربية والثقافة والعلوم بالتعاون مع المنظمة الاسلامية للعلوم الطبية الورشة الإقليمية الأولى  حول أهمية  دور  وسائل الإعلام في الدول العربية والإسلامية في توعية الناس بخطورة مرض الإيدز (السيدا) والإلتهاب الكبدي الوبائي، وذلك  خلال الفترة ما بين 26 يونيو – 28 يونيو 2014 في المملكة المغربية – الدار البيضاء.

 وقد رشح الأمين العام للجنة الوطنية الصومالية للتربية والثقافة والعلوم وعضو المجلس التنفيذي في المنظمة الاسلامية للتربية والثقافة والعلوم الأستاذ عصام حسين الجامع ، مركز مقديشو للدراسات والبحوث للمشاركة في أعمال هذه الورشة النوعية والقيام بإعداد تقرير عن الوضع الراهن للأمراض المعدية في الصومال ولاسيما مرض الإيدز ومرض إلتهابات الكبد. 

sawir

الأمين العام للجنة الوطنية الصومالية للتربية والثقافة والعلوم وممثل الصومال لدى المنظمة الاسلامية للتربية والعلوم والثقافة (ايسيسكو) والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو)

 

ويأتي هذا الترشيح من ضمن جهود اللجنة الوطنية الصومالية للتربية والثقافة والعلوم الساعية إلى دعم مؤسسات المجتمع المدني الصومالي وخصوصاً الجامعات ومراكز البحوث والدراسات والفعاليات النسائية والشبابية الصومالية والعمل على فتح قنوات اتصال وتعاون بين الأطراف الصومالية المحلية غير الحكومية والأطراف العربية والإسلامية غير الحكومية والمعنية بقطاعات التربية والعلوم والثقافة. 

 وبالفعل قام الأستاذ عبدالوهاب علي مؤمن مدير مركز مقديشو للبحوث والدراسات بإعداد وعرض تقرير حول الوضع الراهن للأمراض المعدية في الصومال ودور وسائل الإعلام الصومالية في توعية الناس بهذه الأمراض ولاسيما مرض الإيدز (سيدا) ومرض الإلتهاب الكبدي الوبائي.

 sawir1

سعادة مدير مركز مقديشو للبحوث والدراسات الأستاذ عبدالوهاب علي مؤمن

  وقد لاقى تقرير مدير مركز مقديشو للبحوث والدراسات الاستاذ عبدالوهاب علي مؤمن اعجاب ممثلي وسائل الاعلام العربية والإسلامية المشاركة وخصوصاً أن العديد منهم يفتقرون للكثير من المعلومات سواء المتعلقة بالوضع الصحي في الصومال خصوصاً أو المعلومات العامة حول مختلف مناحي الحياة في الصومال عموماً. 

 sawir2

قيام مدير مركز مقديشو للبحوث والدراسات بعرض تقرير حول الوضع الراهن للأمراض المعدية في الصومال

ودور وسائل الإعلام الصومالية في توعية الناس بهذه الأمراض ولاسيما مرض الإيدز (سيدا)

ومرض الإلتهاب الكبدي الوبائي.

 وقد ترجم هذا الإعجاب  بقيام ممثلي وسائل الإعلام العربية والإسلامية في يوم الجمعة الموافق 27 يونيو 2014 بانتخاب مركز مقديشو للبحوث والدراسات لعضوية اللجنة التنفيذية للشبكة العربية للإعلام الطبي، مما يعد نجاحاً ملموساً للمساعي الرامية في تفعيل دور وجهود مؤسسات المجتمع المدني الصومالي في المحيطين العربي والإسلامي واللذان يعدان امتدادا طبيعياً وثقافياُ لجمهورية الصومال الفيدرالية.

    والجدير بالذكر هنا، أن فعالية مركز مقديشو للبحوث والدراسات لم تتوقف عند حدود المشاركة في أعمال الورشة الإقليمية وعضوية اللجنة التنفيذية للشبكة العربية للإعلام الطبي وحسب، وإنما تجاوزت ذلك بالسعي إلى توثيق علاقات التعاون  المؤسساتي مع المؤسسات الإعلامية العربية والاسلامية. مما نتج عن هذه المساعي والجهود، قيام مدير مركز مقديشو للبحوث والدراسات الأستاذ عبدالوهاب علي مؤمن بتوقيع عقد شراكة مع صحيفة دوت كوم المغربية والإلكترونية  واليومية والمتخصصة بقضايا المجتمع المختلفة، وعقد شراكة آخر مع إذاعة كازا راديو المغربية.

 

المصدر: اللجنة الوطنية الصومالية للتربية والثقافة والعلوم.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات