أخبار

قوات حفظ السلام الأفريقي تدعم النظام القضائي في الصومال

عربت قوات حفظ السلام الأفريقي في الصومال “أميصوم” عن دعمها النظام القضائي الصومالي.

وطالبت رئيسة لجنة حقوق الإنسان في البرلمان الصومالي ماريان عويس، بأهمية نظم قضائية عادلة وضرورة ضمان العدالة لضحايا العنف.

وقالت إن الظلم قد ارتفع على مستوى المرأة والسكان بصفة “مخجلة”.

جاء ذلك في حديثها خلال المناقشات في الجلسة التي عقدت حول النظام القضائي في الصومال الذي نظمته وزارة المرأة وحقوق الإنسان الصومالية بالتعاون مع قوات حفظ السلام الأفريقية في الصومال “أميصوم” حسب ما أورده مركز والتا للمعلومات الإثيوبية يوم الاثنين.

وأورد المركز أنه تلقى بيانا صحفيا من الأميصوم، جاء فيه أن “الأميصوم التزمت بمساعدة الصومال في إعادة بناء النظام القضائي الصومالي وقطاع العدالة الجنائية وذلك سيساعد في إعادة البناء القضائي وتأسيسه”.

وتابع “وهذا يتطلب من الأميصوم أن تساعد الصوماليين في إعادة بناء نظام القضاء الذي يعاني من صراع في أوجه اختلافاته بين القانون المدني والقانون العام ونظام تسوية النزاعات التقليدي بالإضافة للدستور الجديد”.

وامتدح البيان ممثلي الحكومة الصومالية وتقديرهم للدور الذي يضطلع به أميصوم والهياكل المؤسسية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات