أخبار

“يونيسيف” قد تجد نفسها مجبرة على تعليق مشاريع حيوية في الصومال

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) انها قد تضطر الي تعليق اعمالها الانسانية  في الصومال وذلك بسبب عدم وفاء المجتمع الدولي التزاماته المالية تجاه المنظمة.

وقال المتحدث باسم المنظمة، كريستوف بوليراك في جنيف: “إن اليونيسف ستعلق الخدمات الأساسية الصحية المنقذة للحياة في غضون شهر واحد إذا لم تتمكن من تلقي التمويل المطلوب على الفور”

واوضح المتحدث ان اليونيسف التي تقدم 70 % من الخدمات الطبية في الصومال،  لم تتلق حتى الآن سوى 10% من مبلغ الـ150 مليون دولار الذي تحتاج إليه للقيام بأنشطتها في العام 2014.

 ووفقا للمنظمة اليونسيف فان هناك نحو 50 ألف طفل ممن تقل أعمارهم عن خمس سنوات  يعانون من سوء تغذية حاد، وهو رقم قد يرتفع إلى مئتي ألف في ظل انعدام الأموال بحسب اليونيسيف.

المصدر – الوكالات

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى