أخبار

وصول طائرة تقل لاجئين صوماليين الي مقديشو

 وصل الى مطار مقديشو الدولي، اليوم الأربعاء طلائع اللاجئين الصوماليين الذين أعلنت السلطات الكينية عن اعادتهم قسرا الي بلادهم وبصحبتهم محمد على امريكا السفير الصومالي لدى كينيا.

لم تعلن الحكومة الصومالية بعد رسميا عن عدد اللاجئين الذين وصلوا الي مقديشو، لكن كان من المقرر -وفق ما صرح به السفير محمد امريكا- اعادة ٨٢ لاجئا صوماليا اليوم الي بلادهم من أصل أربعة الآف لاجئ صومالي قررت السلطات الكينية إعادتهم قسرا الي الصومال. 

أعربت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين الاثنين الماضي عن القلق إزاء موجة من الاعتقالات التى طالت اللاجئين الصوماليين خلال مطلع الأسبوع الحالى فى العاصمة الكينية نيروبى.

وقالت تقارير إن الشرطة الكينية تحتجز أكثر من ألف صومالى فى استاد كرة قدم. وتم القبض على اللاجئين فى حملة تمشيط استمرت أسبوعا فى حى ايستليج فى نيروبى والذى يقيم فيه عدد كبير من الصوماليين فيما تقول الشرطة إنها جزء من عملية أمنية للقضاء على الإرهابيين.

وصرحت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين، التى لم يتم منحها حرية الوصول إلى استاد كاسارانى، بأن “طالبى اللجوء واللاجئين يجب حمايتهم ضد القبض والاحتجاز التعسفى”.

وتنتشر شائعات على نطاق واسع بين الصوماليين عن عدم توفر الغذاء والماء والأدوية في الاستاد. وتم السماح للاجئين الذين يعانون من مرض السل بمغادرة الاستاد.

وقال وزير الداخلية الكينى جوزيف اولى لينكو إنه تم القبض على أكثر من أربعة آلاف شخص.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى