أخبار

مقاتلات كينية تقصف معاقل لحركة الشباب في الصومال

قال الجيش الكيني إن طائراته قصفت أهدافا يسيطر عليها إسلاميون على صلة بالقاعدة في الصومال يوم الخميس ردا على هجوم على مركز تجاري في نيروبي الشهر الماضي أودى بحياة 67 شخصا على الأقل.

وقالت قوات الدفاع الكينية إنها دمرت معسكر تدريب لحركة الشباب الصومالية التي أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم على مركز ويست جيت التجاري في 21 سبتمبر ايلول. وقتلت طائرة كينية بدون طيار عضوين قياديين في الحركة يوم الإثنين.

وقال الكولونيل سيروس اوجونا المتحدث باسم الجيش الكيني في تصريح لرويترز إن هذا الهجوم جاء “في إطار مهمة أوسع لقوات اميسوم (قوات حفظ السلام الأفريقية في الصومال) تستهدف اماكن تدريب الشباب. مهاجمو ويست جيت تلقوا تدريباتهم هناك.”

ومضى يقول “نراقب هذه المنطقة منذ فترة من الوقت وتحركنا عندما حصلنا على الضوء الأخضر.”

وقال الجيش الكيني في بيان إن المعسكر كان يضم أكثر من 300 مقاتل يعتقد ان العديد منهم قتل أو جرح. وقال اوجونا ان الغارات على معاقل الإسلاميين ستستمر.

ونفت حركة الشباب وقوع اي هجوم.

وقال مسؤول الإعلام في الحركة “لم يتعرض اي من مواقعنا العسكرية في الصومال لغارة جوية او هجوم

المصدر – رويترز

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات