أخبار

اللاجئون الصوماليون في اليمن ينتخبون ممثليهم وفق نظام المحاصصة القبلية

تشهد العاصمة اليمنية، صنعا اليوم الانتخابات المدنية للاجئين الصوماليين في اليمن والبالغ عددهم  قرابة 232,319 لاجيء، لانتخاب 15 ممثلا عنهم من اصل 39 مرشح.

وتجرى هذه الانتخابات التي تنظمها مفوضية الأمم المتحدة للاجئين بالتعاون مع منظمة الاغاثة والتنمية الدولية، في خمس مراكز انتخابية تشمل خمس قبائل صومالية متواجدة بكثرة في صنعاء.

وقال مسؤلون من منظمة الاغاثة والتنمية الدولية ان الهدف من هذه الانتخابات اعطاء المجتمعات طاقة اكبر للتحدث وابراز المشكلات التي يعانون منها عبر ممثليهم , ومنوهين الى ان هذه التجربة الديمقراطية سينقلها الصوماليون الى اهلهم وذويهم في الصومال في حال عودتهم الى وطنهم لتكون بديلا عن لغة الحرب التي دمرت بلادهم لاكثر من عشرين عاما .

واوضح مدير المشاريع بمنظمة الاغاثة والتنمية الدولية محمد كنياتي ان اللاجئين الصومالين سيختارون بانفسهم اليوم من يمثلهم كوسطاء لهم مع المنظمات الدولية والحكومة اليمنية وغيرها , ويعتبر ممثليهم كمناصرين لهم ينقلون احتياجاتهم للمانحين ايضا .

واعتبر كنياتي هذه الانتخابات الأكبر في تاريخ اللاجئين في اليمن , مشيرا الى ان اختيار صنعاء مكانا للانتخاب نظرا للعد الكبير من اللاجئين فيها .

ومن جابنها اكدت كبيرة مسئولي البرامج بمفوضية اللاجئين روبيرتا مونتيفيتشي أن مجتمع اللاجئين في صنعاء هم من عبروا عن احتياجهم لاختيار ممثليهم وكان اخر اختيار لهم في العام 2009 ولكنه لم يكن بهذا الزخم والطريقة الديمقراطية الحرة في الانتخابات , مشيرة الى نية المفوضية ان تنقل هذه التجربة لاحقا الى محافظات اخرى يكون فيها تجمعات كبيرة للاجئين , كما سيشهد الاسبوع المقبل انتخابات مماثلة لجاليات لاجئة اخرى بصنعاء .

ويقدر عدد اللاجئين الصوماليين المسجلين لدى الحكومة اليمنية  بـ 232,319 لاجئا يعيشون في وضع لجوء طويل الامد يعيش غالبيتهم في المدن كصنعاء عدن والمكلا فيما يعيش 16,034 منهم في مخيم خرز للاجئين بمحافظة لحج .

المصدر- الوحدوي نت

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات